القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الموقع

حقيقة أجر الرضاعة و هل تستحق الزوجة أجر رضاعة في القانون المصري و القرآن و الشرع الاسلامي؟نهاد ابوالقمصان

 ماهي حقيقة أجر الرضاعة و هل تستحق الزوجة اجر رضاعة في القانون المصري والقرآن و الشرع الاسلامي؟

حقيقة أجر الرضاعة و هل تستحق الزوجة أجر رضاعة في القانون المصري و القرآن و الشرع الاسلامي؟نهاد ابوالقمصان


في الآونة الاخيرة اثارت نهاد ابوالقمصان و معها سعد الدين الهلالي والبعض من شيوخ ودعاة المجلس القومي للمرأة جدلا بما يسمي ان الزوجة غير ملزمة بإرضاع الصغيروعند قيامها بالرضاعة للأطفال فهي تستحق أجر رضاعة معللين أن اجر الرضاعة من الإسلام.
لذلك سنوضح ماهي حقيقة أجر الرضاعة و هل تستحق الزوجة اجر رضاعة في القانون المصري والقرآن و الشرع الاسلامي؟ ردا علي جدل واقاويل نهاد ابوالقمصان و سعد الدين الهلالي.

اجر الرضاعة في القرآن وهل تستحق الزوجة اجر رضاعة مقابل ارضاع ولدها في الاسلام؟

1- قال الله تعالي" وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلادَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَنْ يُتِمَّ الرَّضَاعَةَ وَعَلَى الْمَوْلُودِ لَهُ رِزْقُهُنَّ وَكِسْوَتُهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ لا تُكَلَّفُ نَفْسٌ إِلَّا وُسْعَهَا لا تُضَارَّ وَالِدَةٌ بِوَلَدِهَا وَلا مَوْلُودٌ لَهُ بِوَلَدِهِ وَعَلَى الْوَارِثِ مِثْلُ ذَلِكَ فَإِنْ أَرَادَا فِصَالاً عَنْ تَرَاضٍ مِنْهُمَا وَتَشَاوُرٍ فَلا جُنَاحَ عَلَيْهِمَا وَإِنْ أَرَدْتُمْ أَنْ تَسْتَرْضِعُوا أَوْلادَكُمْ فَلا جُنَاحَ عَلَيْكُمْ إِذَا سَلَّمْتُمْ مَا آتَيْتُمْ بِالْمَعْرُوفِ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ" [سورة البقرة:233].

هل الام او الزوجة ملزمة بالرضاعة؟

اختلف المفسرون في تفسير هذه الآية مابين الفرض و الاحقاق فالبعض مثل الطبري و المالكية يروا ان الام البائنة و المطلقة او الرجعية غير ملزمة بالرضاعة ولكنها هي الاحق برضعة ولدها والأخرمثل بن تيمية أقر بوجوب ارضاع الام لطفلها بشرط قيام الزوجية او بعد طلاقها اذا ماكان الصغير يرفض ثدي غيرها.
2- قال الله تعالي "وَإِن كُنَّ أُولَاتِ حَمْلٍ فَأَنفِقُوا عَلَيْهِنَّ حَتَّىٰ يَضَعْنَ حَمْلَهُنَّ ۚ فَإِنْ أَرْضَعْنَ لَكُمْ فَآتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ ۖ وَأْتَمِرُوا بَيْنَكُم بِمَعْرُوفٍ ۖ وَإِن تَعَاسَرْتُمْ فَسَتُرْضِعُ لَهُ أُخْرَىٰ" [سورة الطلاق:6].
مقالات تهمك:

هل تستحق المرضعة او الزوجة او المطلقة اجر رضاعة مقابل ارضاع ولدها او طفلها؟

اختلفت المذاهب الفقهية في كون ان الام او الزوجة ملزمة بالرضاعة من عدمه و في مدي هل تستحق الزوجة اجر الرضاعة مقابل ارضاع ولدها كالأتي:
مذهب أبي حنيفة:
اذا ماكانت علاقة الزوجية قائمة او كانت الام معتدة من طلاق رجعي فهنا الام لاتستحق اجر رضاعة , واذا كانت معتدة من طلاق بائن فالبعض قال انها لاتستحق لان الزوجية قائمة والآخر قال بأنها تستحق اجر الرضاعة لان الزوجية انتهت.
اما الزوجة او المطلقة التي انتهت عدتها من الطلاق البائن اوالرجعي فهنا النكاح قد زال وتستحق اجر رضاعة مقابل ارضاع ولدها.
اجر الرضاعة عند مذهب المالكية:
اقروا المالكية بأن الزوجة او الرجعية ملزمة بالرضاعة بدون اجر رضاعة الا اذا كانت من اشراف الناس الذين ترضع نسائهم اولادهن فهنا تستحق اجر الرضاعة من مال الولد " نفقة الصغير" والا علي الاب اذا قامت هي بالرضاعة .
اما الزوجة المطلقة طلاق بائن فهي غير ملزمة بالرضاعة واذا ارضعت تستحق اجر الرضاعة من الاب الا اذا لايقبل الصغير ثدي غير ثديها فهنا ترضعه بأجر رضاعة.
 وفي حالة اذا كان الاب متعسرا او عدم اومتوفيا فلها ان ترضعه مجانا واذا لم تستطع ارضاعه فعليها ان تستأجر له من ترضعه بأجر من مال الولد او من مالها.
هل تستحق الزوجة اجر رضاعة عند مذهب الشافعية والحنابلة:
الشافعية اجازوا ان تأخذ الزوجة والمطلقة حال قيام الزوجية اجر رضاعة وعند الحنابلة اعتبروا استحقاق الزوجة اجر رضاعة كعقد اجارة .
مذهب الظاهرية:
ذهبت الظاهرية الي عدم استحقاق الزوجة اجر رضاعة مقابل ارضاع ولدها مادامت الزوجية قائمة اما بعد الطلاق فيهي تستحق اجر الرضاعة.
اجر الرضاعة عند ابن تيمية شيخ الاسلام:
لاتستحق الزوجة اجر رضاعة المثل مقابل ارضاع ولدها اذا كانت الزوجية قائمة و لها فقط نفقتها وكسوتها وهنا دخلت نفقة الولد في نفقة الام لان الطفل يتغذي منها ولا تسقط النفقة لأي سبب مثل النشوز لوجود الرضاعة .
وفي حالة اذا كانت مطلقة او بائنة فهنا تستحق المطلقة اجر رضاعة في الاسلام .
رأي الازهر في أجر الر ضاعة و هل تستحق الزوجة اجر رضاعة مقابل ارضاع ولدها؟
اصدرت فتوي الازهر بيانا بما يخص اجر الرضاعة و هل تستحق الزوجة اجر رضاعة في الاسلام ؟أشارت هيئة الفتوي في فتواها إلى أن "إرضاع الأم أولادَها واجب عليها حال بقاء الزوجية إن لم يضرها الإرضاع واستطاعته، وهو عُرفٌ مُلزِم كالشرط، وتوفير متطلبات الزوجة والأولاد واجب على الزوج بحسب يساره وإعساره، مؤكدة أن الأخذ من أحكام الإسلام الخاصة بالمرأة ما يتفق والأهواءَ، ورفضُ ما ترفضه، والتعاملُ مع نصوصه بانتقائية أمر مُستنكَر لا يتناسب وربانيةَ رسالته، وشمولَ أحكامه، واستسلامَ العباد لربهم سبحانه".

أجر الرضاعة و هل تستحق الزوجة اجر رضاعة في القانون المصري؟

هل تستحق الام المطلقة نفقة او اجر رضاعة في القانون المصري؟

نعم يجوز للام المطلقة المطالبة بأجر الرضاعة من الزوج ويقدر الاجر حسب يسار او اعسار الزوج ولايزيد تقديره عن حولين.

متي يسقط اجر الرضاعة ؟

يسقط اجر الرضاعة وحق الام في المطالبة بأجر رضاعة في الحالات الاتية:
1- بلوغ الطفل عمر العامين.
2- وفاة الطفل .
3- زوال يد الام عن الطفل .
ومن هنا قد وضحنا اجر الرضاعة في الاسلام والقانون المصري و لكي نبت في الامر فنقول ان الزوجة تستحق اجر الرضاعة اثناء العلاقة الزوجية اذا كانت ترضع ولد للزوج من غيرها , ولاتستحق اجر الرضاعة الا بعد الطلاق لان اثناء قيام الزوجية يكون الزوج ملزما بالنفقة الزوجية بأنواعها التي يدخل فيها تغذية الطفل.
لو عندك استفسار يمكنك استشارتنا عن طريق الواتس اب 01062764289 الاستشارة تبدأ من 200 جنيه.
taha hawash
taha hawash
محامي حر وصاحب موقع العداله

تعليقات